طفلة هندية تعرض على البنك المركزي مدخراتها لانقاذ اقتصاد البلاد

رفض محافظ البنك المركزي في الهند بصورة مهذبة عرض تلميذة هندية المساهمة بمدخراتها لانقاذ اقتصاد البلاد.

و ذكرت صحيفة "تايمز أوف إنديا" أن التلميذة ، واسمها ليلى إنديرا ألفا ، كتبت رسالة إلى محافظ بنك الاحتياطي الهندي راجهورام راجان قالت فيها : " لقد ادخرت 20 دولارا في آخر رحلة لي للخارج مع والداي. فكرت في انفاقها لكن البلاد في حاجة لها أكثر مني".

وأضافت الصحيفة أن التلميذة تدرس في الصف الخامس الابتدائي بمدرسة سانكستريتي في دلهي. ، أي أن عمرها لا يزيد على 11 عاما.وتأثر راجان بشدة بهذه البادرة لكنه رفض العرض.وقال راجان في رده : "أعيد إليك الـ 20 دولارا التي أرسلتيها مع
التأكيد أن لدينا احتياطيات كافية من العملة الاجنبية في البنك الاحتياطي الهندي لإدارة الوضع".

طباعة