اختتموا زياراتهم لمعالم أبوظبي وسط رمال ليوا

25 فناناً سعودياً في «قصر السراب»

الفنانون السعوديون خلال الزيارة. من المصدر

اختتم وفد الفنانين السعوديين المشاركين في برنامج «أبوظبي في عيون سعودية» تجوالهم على المواقع الأثرية والترفيهية في إمارة أبوظبي بزيارة «قصر السراب منتجع الصحراء» وسط رمال ليوا الخلابة.

وكانت هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة قد أطلقت البرنامج، بالتعاون مع الجمعية العربية السعودية للثقافة والفنون في السعودية، بهدف تعزيز الوعي بخارطة المعالم السياحية والتراثية والثقافية المتنوعة في أبوظبي، عبر تقديمها برؤية مختلفة من وجهة نظر الفنان السعودي، إلى جانب تعميق العلاقات مع الجهات المعنية بالسياحة والثقافة والفنون في المملكة العربية السعودية.

وشارك في البرنامج 25 فناناً تشكيلياً ومصوراً محترفاً من شتى أنحاء المملكة، بتنوع توجهاتهم وأساليبهم الفنية، وبدأ الفنانون برنامج رحلاتهم في 27 يناير الماضي، واختتموها في صحراء ليوا، إذ استمتعوا بأجواء المنتجع الفخم الذي يجمع بين فخامة القلاع العربية القديمة والهدوء والأنشطة الصحراوية المتنوعة، لتوفير بيئة خلابة تشكل مصدراً مثالياً للإلهام والإبداع.

ويستعد الفنانون لإقامة معرض تشكيلي صباح اليوم في مركز وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع بأبوظبي، إذ سيقدمون أعمالاً فنية من وحي رحلاتهم ومشاهداتهم للمواقع السياحية والثقافية في أبوظبي.

وكان رئيس مجلس إدارة الجمعية العربية السعودية للثقافة والفنون، سلطان البازعي، قد زار مقر المرسم الحر التابع لهيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، وبدأ الفنانون السعوديون في تنفيذ أعمالهم الفنية فيه، واطلع على مرافق المرسم الذي تأسس قبل نحو 30 عاماً.

طباعة