مدرّسة تعرض سهواً على تلاميذها مشاهد مخلّة

ارتكبت معلّمة في مدرسة شمال إيطاليا خطأ مكلفاً، بعد أن عرضت مشاهد مخلة على تلاميذها في الصف الخامس، ظناً منها أنها تعرض شريطاً موسيقياً مصوّراً. ونقلت وكالة أنباء «أنسا» الإيطالية، عن السلطات المحلية، أن الحادثة وقعت عندما أدخلت معلمة في مدرسة كاثوليكية بمدينة فيتشنزا بإقليم فينيتو، ناقلاً متسلسلاً عاماً في اللوح الرقمي للصف، ظناً منها أنه يحتوي على أشرطة موسيقى غير أنه بدأت تظهر مشاهد إباحية على اللوح، قبل أن تتمكّن المعلمة من إطفاء الناقل. وتحاول المدرسة مساعدة التلاميذ على فهم ما شاهدوه من خلال الاستشارة النفسية وإعطاء تفسيرات عن السلوك الإنساني، في حين يهدّد بعض الأهالي بمقاضاة المدرّسة.

 

طباعة