شيخة المطيري: «للحنين بقية»

عن أكاديمية الشعر في لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي، صدر ديوان شعري جديد بعنوان «للحنين بقية» للشاعرة شيخة عبدالله المطيري. الديوان الذي يقع في 80 صفحة يحتوي على 26 قصيدة تستحضر فيها الشاعرة مناخات شعرية دافئة من ذاكرة الوطن والحب بشجن شعري لافت، جاء على شكل سلسلة من الوجدانيات والوطنيات، وهو ما يختلف عن ديوانها الأول «مرسى الوداد» الذي غلب عليه طابع الرثاء. ومن هذه القصائد «أول الغيث.. هواك - حنين الأرغفة - تراتيل - قطار - في ذاكرة القلب - الموناليزا - شجرة الأحلام - حلم أبيض - وجع ونار - وللحنين بقية». وبرزت المطيري من خلال حضورها الثقافي في الإمارات التي تثبت دائماً وعبر ما تكتبه من قصائد جديدة شغفاً ومثابرة دؤوبة، لاختبار قوة القصيدة ووقعها في المتلقين، ولاتزال تؤسس قصيدتها بكل ثقة متأثرة بما حولها من مصائر وكائنات وأحداث وقضايا برهافة الشاعرة المنشغلة بالإنسان حيثما وجد. كما استذكرت المطيري في قصائدها الأجداد و تأثرت بإنجازات وطنها وتطوره في المجال الثقافي والتعليمي وما يرسخ مكانة الإنسان.

 

طباعة