سرقة كمان يقدر ثمنه بـ 6 ملايين دولار

سرق كمان "ستراديفاريوس"، يقدر ثمنه بنحو 6 ملايين دولار، من العازف في أوركسترا ميلوكي السيمفونية، فرانك ألموند.

وأفادت شبكة "سي إن إن" الأميركية، بأن ألموند، كان متجهاً إلى سيارته بعد المشاركة في حفل موسيقي بميلوكي، عندما هاجمه شخص مستخدماً "المسدس الصعق"، وسرق منه آلة كمان من نوع "ستراديفاريوس" النادرة.

وذكرت الشرطة، أن السارق فر وركب في سيارة كانت بانتظاره ويقودها شخص آخر.

وقالت الشرطة إنه "من الواضح حالياً أن الكمان كان الهدف الرئيس وراء السرقة والاعتداء".

وأضافت "من المهم أن نشير إلى أن هذا الكمان مهم لعدد قليل من الناس في العالم، ومن السهل بيعه بما أن قيمته كبيرة"، من دون تحديد قيمة للآلة الموسيقية.

طباعة