سَجن عراقي في بريطانيا استخدم سيارة المُقعدين للسطو

قضت محكمة بريطانية بسَجن عراقي، حاصل على اللجوء السياسي في المملكة المتحدة، لمدة 10 أشهر، بعد أن دانته باستخدام سيارة منحتها له الحكومة بسبب عجزه، في عمليات سطو. وقالت صحيفة «ديلي إكسبريس»، أمس، إن الحكومة البريطانية منحت (ص.ع ـــ 40 عاماً)، سيّارة من طراز فوكسهول، قيمتها 18 ألف جنيه إسترليني، لاستخدامها مع عائلته وطفليه، بعد حصوله على اللجوء السياسي، بسبب معاناته جروحاً معقّدة نجمت عن إصابته بشظايا قذيفة في العراق قبل هروبه منها. وأشارت إلى أنه كان دين من قبل بالاحتيال على المعونات الحكومية والبصق على شرطي، واستخدم السيارة وسيلة للهرب بعد قيامه بالسطو على متجرين. وكانت الشرطة البريطانية اعتقلته في يوليو الماضي، مع شخصين آخرين، ودينوا لاحقاً بتهم السطو، الشهر الماضي، وقضت المحكمة بسجنه وشريكيه.

 

طباعة