تكتشف حملها أثناء الولادة

اكتشفت راهبة سلفادورية، حملها أثناء الولادة بعد نقلها في سيارة إسعاف إلى إحدى مستشفيات مدينة ريتي الإيطالية الثلاثاء الماضي، إثر شعورها بـ"آلام المخاض".

وذكرت وسائل اعلام محلية أن المرأة "30 عاماً"، لم تكن بأنها حامل، وكانت تشعر فقط بآلام شديدة في البطن.

واستدعت راهبات الدير الإسعاف بعدما شعرت إحدى زميلاتهم بـ"آلام قوية في البطن"، ونقلت بعدها للمستشفى لتكتشف أنها تعاني من آلام الولادة وأنجبت طفلاً يزن ثلاثة كيلوغرامات ونصف الكيلوغرام.

طباعة