«التسوّق الافتراضي» فعالية جديدة في المهرجان

يحرص مهرجان دبي للتسوق على تقديم كل ما هو جديد ومبتكر، وخلال الدورة الـ19 سيتمكن محبو الأزياء والإكسسوارات من اختبار تجربة فريدة من نوعها، هي عبارة عن فعالية تقام للمرة الأولى خلال المهرجان، وهي «التسوق الافتراضي» التي انطلقت أول من أمس، وتستمر حتى الثاني من فبراير 2014.

وتأخذك فعالية التسوق الافتراضي إلى عالم جديد في اختيار الملابس والإكسسوارات التي تريد شراءها، حيث تنسيك مشقة التسوق ودقائق الانتظار الطويلة أمام غرفة تبديل الملابس، لتحل محلها تجربة الملابس افتراضياً، من خلال غرفة متطورة مجهزة بأحدث الأجهزة التي تمكنك من الوقوف أمام شاشة، وتجربة الملابس والإكسسوارات والأحذية والحقائب أمامها، كما ستتمكن من تجربة العديد من المقاسات إلكترونياً لاختيار ما يناسبك، ومن ثم شراء ما تحتاجه بكل سهولة ويسر، وبالتالي ستمنحك دبي فرصة لتغيير مظهرك بكل بساطة، ضمن فعالياتها التي تزيد تألقاً وتميزاً عاماً بعد عام. ويمكن اختبار التسوق الافتراضي خلال ساعات العمل الرسمية في دبي مول وديرة سيتي سنتر طيلة فترة المهرجان.

وتعمل هذه الفعالية على تغيير مفهوم الخزانة التقليدية لتغيير الملابس، باستبدالها بالخزانة الإلكترونية ليكسب الجمهور فرصة التفاعل مع كل ما يقدمه من فعاليات وأنشطة تحول أحلامهم إلى حقيقة يعيشونها في كل لحظة من لحظات المهرجان.

ويقدم مهرجان دبي للتسوق الكثير من الفعاليات والأنشطة المبتكرة، التي تلبي أذواق زوار المهرجان من مختلف الجنسيات والأعمار، فالمهرجان للجميع ويحرص القائمون على تنظيمه على تضمينه فعاليات شائقة وممتعة تعكس البهجة والفرحة التي تصاحب أجواء المهرجان.

طباعة