أكثر من 20 مركز تسوق في حملة «تسوّق واربح»

المهرجان يعد جمهوره بتجربة تسوق فريدة تمزج متعة الشراء بطعم الفوز. من المصدر

يعود مهرجان دبي للتسوق ليفتح أبواب الحظ من جديد للمتسوقين من مقيمين وسياح وزوار، ويعدهم بتجربة تسوق فريدة، تمزج متعة الشراء بطعم الفوز في هذا الحدث الذي يجذب ملايين الزوار، ويتوقع في دورته الجديدة استقطاب المزيد من محبي التسوق أفراداً وعائلات، على مدى 32 يوماً من المتعة والفرح.

ويضم المهرجان الأكثر رواجاً على مستوى المنطقة حملات وعروض ترويجية كبيرة، تشارك فيها مجموعة من العلامات التجارية العالمية الرائدة والفاخرة، ويقدم فرصة مذهلة للفوز بجائزة نقدية بقيمة 500 ألف درهم إماراتي، ضمن حملة «تسوق واربح».

تهدف الحملة الترويجية «تسوق واربح»، التي تنظم بالتعاون بين مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة ومجموعة «بي يو زد» للتسويق والاستشارات الإدارية، للوصول إلى أوسع شريحة من المقيمين والزائرين لإمارة دبي، حيث سيتمكن كل متسوق بمبلغ 200 درهم إماراتي في مراكز التسوق المشاركة من الحصول على قسيمة تمكنه من دخول السحب في اليوم الأخير من الحملة. فيما تركز الحملة الترويجية على مراكز التسوق الصغيرة والمتوسطة بهدف الوصول إلى أكبر شريحة من المتسوقين، وزرع روح الحماسة والفوز بينهم، بشكل يعزز من رسائل مهرجان دبي للتسوق بالمزج بين متعة التسوق وفرحة الفوز بآن واحد.

وأكد مدير إدارة الشراكات الاستراتيجية في مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة، سعيد محمد معصم الفلاسي، مكانة دبي المتميزة في استقطاب المتسوقين من جميع أنحاء العالم، خصوصا خلال فعاليات مهرجان دبي للتسوق. وأضاف قائلاً «يسرنا أن نعود مجدداً بحلة جديدة من الحملات والعروض الضخمة، التي تدعم قطاع التجزئة في دبي، وهذا الحدث يشكل دليلاً حقيقياً على مستوى التعاون بين مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة وشركائها في القطاع الخاص».

وعبر عضو مجلس إدارة مجموعة مراكز التسوق في دبي، عيسى آدم، عن سعادته بانطلاقة الحدث المتميز. قائلاً: «نحن نشعر بالفخر بدعم مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة لمراكز التسوق الصغيرة والمتوسطة، بهدف الوصول إلى أوسع شريحة من فئات المجتمع».

وتابع قائلاً: «يشكل التسوق المقترن بالفوز متعة أخرى للزائرين لمراكز التسوق الصغيرة والمتوسطة، حيث ستمنحهم الفرصة للفوز بجائزة كبرى خلال مهرجان دبي للتسوق 2014، ونحن واثقون بأن ثقافة الاحتفالات في دبي ستكون أكثر شمولية، وتمتد على نطاق واسع، عبر العروض الترويجية المذهلة والمبتكرة، الأمر الذي سيعطي دفعة قوية نحو الأمام لقطاع التجزئة في الإمارة».

وتهدف حملة «تسوق واربح» إلى الوصول لأكبر عدد من مراكز التسوق في الإمارة، وتوسيع نطاق الاحتفال والمرح خلال المهرجان أولاً، والعمل ثانياً على استقطاب الزائرين للتسوق بطريقة تجعلهم أكثر راحة، وتمكنهم من شراء ما يحتاجونه من منتجات عبر زيارة أي مركز تسوق قريب، فالكثيرون يفضلون التسوق القريب، الذي لا يكلفهم الكثير من الوقت والمال.

طباعة