مهندس في حمام النساء

دخل شاب مصري يعمل مهندسا إلى حمام النساء، بدلا من حمام الرجال في أحد المجمعات التجارية بالكويت، مثيرا الفزع في قلب امرأة سارعت بإبلاغ الأمن عنه.

ونقلت صحيفة الراي الكويتية عن مصدر أمني، أن "المتسوقة التي دخلت إلى حمام النساء في المجمع المعروف، فوجئت برجل ملقى على الأرضية وسط الحمامات، فصرخت مستنجدة بموظفي الأمن، الذين انطلقوا إلى الشاب ووجدوه في حال اضطراب للوعي، فأبلغوا عمليات الداخلية، حيث هرع أمنيون من مخفر السالمية وعناصر من الإنقاذ الطبي".

وأضاف المصدر، "تبين أن المبلغ عنه واقع تحت تأثير الإفراط في تعاطي المخدرات، فتم إسعافه لتلقي العلاج تحت حراسة أمنية، بعدما عثر بحوزته على هيرويين وحشيش وحبوب، كما تبين أنه مهندس من الجنسية المصرية، وبانتظار إحالته إلى التحقيق".

طباعة