ملك بلجيكا يواجه ادعاءات بإقامة علاقة غرامية لـ ‬18 عاماً

أعلنت أم دلفين بويل، التي تدعي أنها الابنة غير الشرعية لملك بلجيكا ألبير الثاني، أنه كانت هناك علاقة غرامية تجمعها بالملك لـ‬18 عاماً، حسبما أفادت وكالة الأنباء البلجيكية (بلجا)، أمس.

واستدعت بويل الملك ألبير واثنين من أبنائه للمثول أمام المحكمة الأسبوع المقبل، مطالبة بإجراء اختبار الحمض النووي (دي.إن.إيه)، لإثبات نسبها إلى العائلة المالكة. وقالت سبيلي دي سليس لونجشامب، أم دلفين، إنها تدعم جهود ابنتها، وصرحت لصحيفة «لوسوار» البلجيكية، بأنها وأطفالها عانوا وعاشوا تجربة التمييز، بسبب علاقتها بألبير. ولم يعترف ألبير أبداً في العلن ببنوة بويل، التي ولدت في عام ‬1968، لكنه أقر بمشكلات في زواجه.

طباعة