اكتشف مقتل أطفاله الـ3 لدى عودته من العمل

اكتشف فرنسي أن أبناءه الثلاثة تلقوا طعنات حتى الموت وأن زوجته مفقودة لدى عودته إلى المنزل قادماً من العمل، صباح أمس.

وذكرت الشرطة أن المأساة وقعت في دامبارت على بعد نحو 30 كيلومتراً شرق باريس.

وقال تلفزيون "بي اف ام" وراديو "ار تي ال" إن الرجل الذي يعتقد أنه طبيب يعمل خلال المساء، اتصل بالإسعاف قرابة الساعة 0715 صباحاً "0615 بتوقيت غرينتش"، بعدما اكتشف الحادث المروع.

ووجدت خدمات الطوارئ لدى وصولها جثتي الطفلين الصغيرين للزوجين وهما ولد وبنت.

وترددت تقارير أن الطفل الأكبر كان مازال على قيد الحياة عندما وصل المسعفون ولكنه توفي بعد ذلك متأثراً بإصاباته.

وتبحث الشرطة عن الأم.

طباعة