سوداني يقتل محبوبته ويحاول الانتحار في عيد الحب

أنهى سوداني حياة محبوبته عشية عيد الحب، وأرداها قتيلة بطلقات من مسدسه، قبل أن يحاول اللحاق بها منتحراً بذات السلاح .

وقتل الرجل الطالبة بجامعة النيلين بطلقتين في الصدر، وتوفيت قبل إسعافها إلى المستشفى، كما أطلق على نفسه النار محاولاً الانتحار في محل لبيع الشاي بجوار كلية الحاسوب والمعلومات بالجامعة، وذلك بسبب رفضها الزواج منه .
 
 ونقل طلاب من الجامعة القتيلة والجاني إلى مستشفى الخرطوم لتلقي العلاج، ولكن الفتاة فارقت الحياة متأثرة بجراحها، بينما أنقذ المسعفون حياة الجاني .

 
 ونقلت صحيفة "الصحافة"السودانية، أمس، عن صاحبة محل بيع الشاي في مسرح الجريمة، أن الجاني كان يجلس مع القتيلة وصديقتها المقربة منها وبدا هادئاً وهو يحتسي  كوبا من الشاي، وأضافت، "بعد أن دار حديث قليل بينهما أخرج الجاني مسدساً وسدد إلى الطالبة طلقتين في الصدر وأطلق النار على نفسه في الكتف، بينما لاذت صديقة القتيلة بالفرار وهي مذهولة" .
 

طباعة