تقتل شقيقتها بسبب تصنتها على مكالماتها العاطفية

كشفت الإدارة العامة لمباحث الجيزة، لغز العثور على تلميذة ابتدائي مقتولة داخل شقتها بمنطقة الهرم، حيث تبين أن شقيقتها وراء قتلها، بسبب قيام المجني عليها بإخبار والدها بأمر المكالمات الهاتفية الخاصة بشقيقتها المتهمة وأحد أصدقائها، وبمواجهة المتهمة اعترفت بارتكاب الواقعة وأخطرت النيابة للتحقيق.

وأسفرت التحقيقات الأولية أن المجنى عليها تدعى "ه.ه" تلميذة بالصف السادس الابتدائي، لقت مصرعها خنقاً وأصيبت ببعض الكدمات بجسدها، وقد عثرت عليها والدتها ملقاة أرضاً داخل غرفة بالشقة، كما عثرت على شقيقتها "ف" 16 سنة مصابة بحالة إغماء بصالة الشقة، ومصابة بعدة كدمات وخدوش متفرقة.

وبسؤال المصابة، أفادت أنه عقب خروج والدتها لشراء بعض الاحتياجات، طرق الباب شخصان، وادعيا أنهما من شركة الكهرباء، ثم تعديا عليها بالضرب وعلى شقيقتها، مما أسفر عن إصابتها ومقتل شقيقتها.

إلا أن التحريات كشفت كذب رواية المصابة، وتبين أنها وراء قتل شقيقتها.

وبمواجهتها، اعترفت المتهمة بارتكاب الواقعة بسبب إخبار شقيقتها لوالدهما بأمر علاقتها بأحد أصدقائها ومحادثته في الهاتف المحمول، وأنها انتظرت خروج والدتها للتسوق وتحدثت مع شقيقتها ونشبت بينهما مشادة كلامية تطورت إلى مشاجرة، قامت على أثرها بخنقها.

طباعة