قطرات عيون ملوثة بحبر الطابعات

طلبت شركة أميركية مصنعة لقطرات العيون، استرجاع 36 ألف عبوة بعد أن اكتشفت أنها ملوثة بحبر الطابعات.

وذكرت وسائل إعلام بريطانية، أن شركة "بوش إند لومب" الأميركية المصنعة لهذه القطرات، والتي تملك فروعاً في أنحاء العالم، وفي بريطانيا، بعثت رسائل إلى الأطباء والصيادلة تطلب منهم فيها استرجاع 35 ألفاً و800 عبوة.

وقالت إيرين فازاكيرلي من قسم الصحة في صحيفة "سكوتيش غوفرنمنت"، إن "بوش إند لومب" تطلب استرجاع هذه العينات بسبب إيجاد جزيئات سوداء في بعض منها".

وأضافت أن "التحقيقات الأولية تفترض أن الملوث هو حبر الطابعات، ما يعني أن درجة التسمم من جرائها منخفضة جداً"، مؤكدة على عدم تلوث أي عينات أو منتجات أخرى.

وأشارت إلى أنه طلب من المسؤولين الصحيين إجراء عدم بيع هذه العينات والاتصال ببائع الجملة الذي حصلوا عليها منه بهدف استبدالها بعينات غير ملوثة".

من جهتها، قالت شركة "بوش إند لومب" التي ابتكرت نظارات "رايبان" الشهيرة أن هذا الخطأ لم يلحق ضرراً بأي من المستخدمين.

وذكر متحدث باسم الشركة أن "الشركة تقوم باسترجاع إرادي لمجموعة من قطرات العين"، مشيرة إلى "أننا اخترنا اتخاذ هذه الخطوة بعد تأكدنا من وجود جزيئات غريبة في المنتج في مجموعة واحدة من قطرات العين".

طباعة