تركت صورة على كمبيوترها لمشهد انتحارها

أقدمت فتاة سيبيرية على الانتحار، وقد حمّلت صورة لمشهد انتحارها على كمبيوترها الخاص.

ونقلت وكالة النباء الروسية "نوفوستي" عن لجنة التحقيقات في مدينة كراسنوكامينسك السيبيرية، قولها في بيان، إن الفتاة "14 عاماً"، قطعت معصميها، وصوّرت نفسها وعرضت الصورة على كمبيوترها، ومن ثم قامت بشنق نفسها.

وأوضحت أن الفتاة كانت بمفردها في المنزل عندما اختارت أن تنهي حياتها.

وقام المحققون بتحقيق طبي في القضية، وعمدوا إلى استجواب أصدقاء الضحية وزملائها.

ولا يزال التحقيق سارياً لمعرفة أسباب الحادثة.

طباعة