تغريم طبيبة بسبب نباح كلابها

غرمت محكمة بريطانية، امرأة تعمل طبيبة، 5000 جنيه استرليني، بسبب نباح كلابها الأليفة، البالغ عددها 17 كلباً، الذي حول حياة جيرانها إلى جحيم.

وقالت صحيفة "ديلي اكسبريس" البريطانية، اليوم، إن المحكمة غرمت الطبيبة كارن ساندرسون، بالمبلغ، غيابياً لفشلها في الامتثال لإشعار قضائي سابق يطلب منها خفض الضوضاء التي تسببها كلابها بموجب قانون الصحة والأمانة.

وأضافت أن المحكمة سمحت للطبيبة بالاحتفاظ بجميع كلابها الأليفة، ومنحتها مهلة 3 أسابيع للطعن بحكمها قبل اتخاذ السلطات المحلية خطوات أخرى للحد من نباح كلابها.

ونسبت الصحيفة إلى تيم فلين، أحد جيران الطبيبة ساندرسون، قوله "هناك حاجة ماسة لاتخاذ إجراءات أخرى إلى جانب الغرامة المالية لأن مشكلة نباح الكلاب مستمرة منذ 3 سنوات".

طباعة