تونسي يحاول الإنتحار شنقاً احتجاجاً على البطالة

حاول أب تونسي، أمس، الانتحار شنقاً أمام مقر وزارة التشغيل التونسية للاحتجاج على عدم حصوله على فرصة عمل.

وأقدم خميس بن صالح الساسي، وهو أب لثلاثة أبناء، من سكان منطقة الحوض المنجمي من محافظة قفصة (350 كلم جنوب غرب) على الانتحار شنقاً أمام وزارة التشغيل التونسية، حيث يعتصم عدد من أبناء المنطقة للمطالبة بحقهم في العمل، غير أنه فشل في ذلك، وتم نقله بسرعة إلى أقرب مستشفى.

وتُعتبر محاولة الإنتحار هذه الثالثة من نوعها التي يُقدم عليها هذا الأب الذي يعاني من البطالة.

يشار إلى أن ظاهرة الانتحار للاحتجاج على عدم توفر فرص العمل تزايدت في تونس خلال الأشهر الماضة، حيث لا يكاد يمر أسبوع من دون تسجيل محاولة انتحار شنقاً أو حرقاً.

طباعة