السجن 18 عاماً لمعلم تسبب في وفاة تلميذ

قضت محكمة ماليزية، اليوم، بالسجن 18 عاماً بحق معلم في مدرسة تسبب في وفاة تلميذ (7 أعوام) في ولاية شمال البلاد.

وأقر حنيف علي (28 عاماً)، بالتسبب في وفاة التلميذ سيف السيازاني سوبفيدي في مارس عام 2011، في ولاية برليس.

وقام حنيف الذي كان مسؤولاً بنزل للطلبة في بلدة أراو في برليس، بتقييد التلميذ وضربه، وخنقه حتى فارق الحياة.

وكان يشتبه في أن التلميذ القتيل الذي لم يمض على وجوده بالمدرسة سوى ثلاثة أشهر، قد سرق مالاً من زميل له.

واتهم حنيف بالقتل، وهو ما يعاقب عليه القانون الماليزي بالإعدام، لكن القاضي خفض العقوبة إلى عقوبة جريمة قتل "مؤاخذ"، حيث لم يتمكن الإدعاء من إثبات التهمة الأكثر خطورة.

طباعة