طفل ساندرا بولوك جامع لوحات

يبدو أن طفل الممثلة الأميركية ساندرا بولوك، لويس، الذي لم يتجاوز عامه الأول، تحول إلى جامع قطع فنية صغير، بعد أن اشترت له أمه لوحتين جديدتين. وذكر موقع «يو اس ويكلي» أن بولوك زارت صالة عرض فني في مدينة غليندايل بكاليفورنيا تُقدم فيها أعمال الفنان باتريك روبرتس. وقال أحد المشاركين إن بولوك (47 عاماً) اشترت لوحتين وطلبت أن يوضعا باسم طفلها لويس. وكان مديرا أعمال بولوك اشتريا الشهر الماضي لوحة للفنان أندي وورهول وقدماها هدية للويس.

يذكر أن بولوك كانت تبنت لويس العام الماضي، بعد انفصالها عن زوجها جيسي جيمس.

طباعة