مصرية تطعن صاحب متجر للخليوي نشر صوراً لها في أوضاع خاصة مع زوجها

طعنت ربة منزل بأحد أحياء القاهرة، مساء أمس، صاحب متجر لإصلاح الهواتف النقالة، لقيامه بنشر صوراً ومقاطع فيديو تجمعها وزوجها، في أوضاع خاصة. 

وقالت تقارير صحفية إن المجني عليه حصل على الصور ومقاطع الفيديو من شريحة الذاكرة الموجود بهاتف ربة المنزل، أثناء عمل صيانة له، وقام بنشرها عبر الإنترنت.

وقد تم نقل المصاب إلى المستشفى في حالة خطرة، لإصابته بطعنات نافذة بالصدر والبطن، فيما بدأ رجال البحث الجنائي التحقيق مع ربة المنزل، وتدعى "سماح"، التي أعترفت بطعن المجني عليه، حتى فقد الوعي.

يُذكر أن جرائم القتل انتقاماً للشرف تنتشر بمختلف المحافظات المصرية، غير أن تلك الجريمة تعد من الجرائم القليلة والنادرة التي ترتكبها سيدة، إذ تفضّل معظمهن الصمت خوفاً من انتشار الفضيحة على نطاق واسع.

طباعة