سجين هارب يرسل خطابا لإدارة السجن مطالباً بأغراضه الشخصية

في جرأة أعادته إلى خلف القضبان مجددا، قام سجين هارب في ألمانيا بإرسال خطاب بعنوانه الكامل لإدارة السجن الذي فر منه لاسترداد أغراضه الشخصية من هناك.

كان الرجل (54 عاما) فر من سجن مدينة أويسكيرشن، غربي ألمانيا، في فبراير الماضي.

ولأنه يريد استرداد أغراضه الشخصية، قرر الهارب إرسال خطاب لإدارة السجن.

وأدعى الرجل في الخطاب أنه موجود بإحدى المصحات العلاجية، وطلب إرسال أغراضه على عنوان في مدينة كولونيا، غربي ألمانيا.

اكتشفت الشرطة أن العنوان الذي أرسله السجين الهارب هو عنوان سكنه الشخصي، وبالفعل ألقي القبض عليه أمام باب منزله.

وذكرت إدارة السجن اليوم، أن الرجل محكوم عليه بالسجن لمدة عام ونصف بتهمة السرقة والاحتيال عبر الكمبيوتر، موضحة أنه عندما فر الرجل من السجن كان لا زال متبقيا لديه أكثر من 500 يوم عقوبة.

طباعة