محاكمة «فورية» لبرلوسكوني في قضية «روبي غيت»

صورة

اعلنت النيابة العامة في ميلانو (شمال ايطاليا) امس، انها طلبت المباشرة فورا في محاكمة رئيس الوزراء سيلفيو برلوسكوني في قضية "روبي غيت"، المتهم فيها باستخدام مومس قاصر واستغلال منصبه للافراج عنها من دائرة الشرطة.

وقالت النيابة في بيان وزع على الصحافة انها "نقلت الى قاضي التحقيقات التمهيدية طلب المحاكمة الفورية على اساس الادلة الدامغة".

ويتعرض برلوسكوني منذ 21 ديسمبر لتحقيق في اطار فضيحة جنسية لاقدامه على اقامة علاقة مع مغربية قاصر تدعى كريمة المحروق الملقبة بروبي، مقابل مال واستغلال منصبه للافراج عنها بعد توقيفها في مايو بتهمة السرقة.

وطلب المحاكمة الفورية الذي سيدرسه قاض ثان في محكمة ميلانو هو قاضي التحقيقات التمهيدية، اجراء سريع ينطلق من مبدأ ان الدليل "واضح".

وقال المدعون ايضا انهم بعثوا "مذكرة" نفوا فيها احتمال ارتكاب برلوسكوني لهذه الجنح كرئيس للوزراء. واكدوا في البيان انه لم تكن هناك "جنحة وزارية".

ودافع محامو برلوسكوني عن فرضية قيام موكلهم بالتدخل لصالح روبي لانه كان يظن بانها "قريبة (للرئيس المصري)  حسنيمبارك" وبالتالي الحفاظ على العلاقات الجيدة بين البلدين.

طباعة