يقتل شقيقته الأرملة "تطهيرا لشرف العائلة"

وجه مدعي عام محكمة الجنايات الكبرى الاردنية، اليوم الاثنين، تهمة القتل العمد لشاب قتل شقيقته الأرملة "تطهيرا لشرف العائلة"، لعلمه بأنها حامل بعد عام ونصف على وفاة زوجها، على ما أفاد مصدر قضائي لوكالة فرانس برس.

وقال المصدر أن "المدعي العام وجه تهمة القتل العمد لشاب (26 عاما) قتل اليوم (الاثنين) شقيقته الأرملة (30 عاما) في منطقة جبل الجوفة (شرق-عمان) طعنا بسكين بعد أن علم أنها حامل في شهرها الثامن، عقب عام ونصف على وفاة زوجها".

وأضاف المصدر أن "الشاب بعد أن طعن شقيقته بالسكين 35 طعنة وفارقت الحياة، سلم نفسه للشرطة معترفا بقتلها تطهيرا لشرف العائلة".

وقرر المدعي العام توقيف الجاني 15 يوما على ذمة القضية.

وتصل عقوبة جريمة القتل في الاردن إلى الاعدام شنقا، إلا أن المحكمة تفرض عقوبات مخففة في حال ما يسمى ب "جرائم الشرف" خاصة اذا ما تنازل اهل الضحية عن حقهم الشخصي.

ويشهد الاردن سنويا 15 الى 20 جريمة قتل تصنف على انها "جرائم شرف".

ورفض مجلس النواب الاردني مرتين تعديل المادة 340 من قانون العقوبات التي تفرض عقوبة مخففة على مرتكبي جرائم الشرف، رغم ضغوط تمارسها منظمات تعنى بحقوق الانسان لتشديدها.

طباعة