«البواب» سرق كُلية زوجته

 

قام مصري يعمل بواباً في إحدى العمارات بالقاهرة بسرقة كلية زوجته، وبيعها في السوق السوداء. ونقل موقع صحيفة الأهرام الإلكتروني، عن مصدر أمني قوله، أمس، إن امرأة (29 عاماً) في مدينة نجع حمادي (جنوب مصر)، تقدمت ببلاغ للنيابة، تتهم فيه زوجها بسرقة كليتها اليسرى، وبيعها بمبلغ 18 ألف جنيه (نحو 3100 دولار)، وأضاف المصدر أن الزوج خدع زوجته بأن أوهمها بأنه سيجري لها تحاليل طبية في أحد مستشفيات القاهرة الحكومية، وتم تخديرها، لتفاجأ بعد فترة بأوجاع في بطنها، وعندما ذهبت إلى الطبيب اكتشف أن كليتها اليسرى قد اختفت، وأشار إلى أن الشرطة مازالت تبحث عن الزوج الهارب. يذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي يتم فيها الإبلاغ عن قيام أزواج بسرقة كلى زوجاتهم، إذ قررت محكمة مصرية في أكتوبر عام ،2005 تطليق سيدة (54 عاماً) من زوجها، بعد قيامه بسرقة كليتها اليمنى، وتقول تقارير، إن مصر تعد إحدى أكبر محطات الاتجار في أعضاء البشر في الشرق الأوسط.

طباعة