انتشال جثة سيدة سعودية بعد 12 يوماً من سقوطها في بئر

بعد مرور 12 يوماً على سقوط سيدة سعودية في بئر مياه عمقها 50 متراً، تمكنت السلطات السعودية أخيراً من انتشال جثتها.

أعلنت سلطات الدفاع المدني السعودي، أمس، أن «فريق الخبراء تمكن من العثور على جثة السيدة المفقودة في بئر أم الدوم غرب السعودية، على عمق 40 متراً، بعد عملية حفر نفق أفقي إلى البئر، التي سقطت فيها منذ 12 يوماً».

وأضافت أنه «جرى انتشال الجثة من دون تعرضها لأي تهتك، على الرغم من تعرضها للتحلل وسط المياه والطين».

يذكر أن فريق الخبراء والدفاع المدني قد استدل على الموقع بعد خروج رائحة الجثة من قعر البئر، وكانت البئر الارتوازية تم إنشاؤها منذ نحو 20 عاماً بعمق 50 متراً وتمت تغطيتها، ولكن مع مرور الزمن اندثرت معالمها، وتآكل غطاؤها، حتى تساوت مع مستوى سطح الأرض.

كانت السيدة تسير مع قريباتها وابنتها لحظة سقوطها، ولكن تم الإمساك بالطفلة قبل أن تهوي في تلك البئر العميقة.

طباعة