أضخم صورة ملوّنة للسماء ليلاً

نجح علماء فلك دوليون في إعداد أضخم صورة ملونة عرفها العالم حتى الآن للسماء ليلاً. استغرق مشروع إعداد الصورة أكثر من 10 سنوات من البحث العلمي، وتتكون الصورة من ملايين الصور المتفرقة التي ضمها الباحثون إلى بعضها بعضاً، ليصل حجمها إلى أكثر من تريليون بيكسل، وتحتاج إلى أكثر من نصف مليون جهاز تلفاز فائق النقاء لمشاهدتها، حسبما أكد مشروع سلوان ديجتال سورفي، صاحب هذه البيانات. وأعلن عن هذه الصورة العملاقة خلال الملتقى الـ217 لعلماء الفلك الأميركيين بمدينة سياتل بولاية واشنطن، وتظهر الصورة العملاقة القبة السماوية بأدق تفاصيلها، وتوفر فرصاً كبيرة لتحقيق اكتشافات علمية لا حصر لها خلال السنوات المقبلة، حسبما أكد بوب نيكول من جامعة بورتسموث البريطانية، متحدثاً باسم مشروع سلوان ديجيتال سورفي المشترك بين جامعات عدة، وأعلن في السابق عن أجزاء من هذا التمشيط الرقمي للسماء، الذي اكتشف العلماء من خلاله أكثر من نصف مليار جرم سماوي، بدءاً من الكويكبات الموجودة في نظامنا الشمسي، ووصولاً إلى المجرات النشطة في نهاية الفضاء الكوني.

طباعة