شق رقاب 3 نساء في جريمة قتل متعددة

قتلت اليوم ثلاث نساء كمبوديات من نفس الأسرة في منزلهن في ثاني جريمة قتل متعددة خلال عدة أيام.

وقالت الشرطة إن الضحايا الثلاث وهن إينج لي (70 عاماً) وابنتها وحفيدتها (20 عاماً) قتلن صباح أمس في إقليم سيم ريب بشمال غرب البلاد.

وذكرت صحيفة "بنوم بنه بوست" أن المهاجمين شقوا رقابهن بعد أن اغتصبوا أصغر امرأة منهن.

وذكر قائد شرطة سيم ريب ثويونج تشانثاريث، أن عملية سطو مسلح من المرجح أن تكون الدافع وراء القتل.

وقال للصحيفة: "إنها أبشع جريمة أراها منذ أن أصبحت قائد شرطة قبل أكثر من عشر سنوات".

وأضاف: "إننا نعمل للعثور على المنفذين وإحالتهم للعدالة".

وعثر بائع على الجثث صباح اليوم، حيث كان يقوم بتوصيل ثلج إلى المنزل الذي كانت تدير فيه الأسرة متجر بقالة صغير.

وكان رجل كمبودي قتل أمس الأول برصاص الشرطة في إقليم راتاناكيري بشمال شرق البلاد، بعد ما زعم أنه طعن شقيق زوجته حتى الموت وثلاثة أطفال من أسر أخرى في هجومين.

طباعة