انفصال شاكيرا وصديقها بعد علاقة دامت 11 عاما

 انفصلت المغنية الكولومبية شاكيرا ،عن صديقها الأرجنتيني أنطونيو دو لا روا، بعد علاقة دامت أحد عشر عاما. وذكر الموقع الإلكتروني الخاص بالمغنية أمس، أنهما "أتخذا قرارا مشتركا بأن يبتعدا عن بعضهما البعض لفترة" في أغسطس الماضي.
 
وجاء في الموقع أن شاكيرا وصديقها يعتبران الانفصال "مؤقتا" ، مضيفا أنهما سوف "يستمران كشركاء في حياتهما المهنية والاحترافية".
 

وبدأت علاقة   دو لاروا ، الذي شغل والده منصب رئيس الأرجنتين في الفترة من 1999 إلي 2001 ،  بشاكيرا عام 2000 ، وكان له دور رئيسي في إدارة عقودها وأموالها ، حيث يعمل محاميا تحت التمرين.
 

طباعة