انتحار سائحة ألمانية وغرق روسية في الغردقة

 

ذكرت مصادر أمنية مصرية، أمس، أنه تم العثور على جثة سائحة ألمانية في عقدها الخامس في الغردقة، جنوب شرق القاهرة، بعدما انتحرت «بسبب ظروفها النفسية السيّئة»، كما عثر رجال حماية الشواطئ على جثة لسائحة روسية جرفتها الأمواج على شاطئ الهلال في الغردقة، إذ تم نقل الجثتين إلى مشرحة مستشفى الغردقة العام، وتولت النيابة التحقيقات. وانتقل مسؤول أمني إلى مكان الحادث في مكتب إحدى الشركات في شارع المدارس، ووجد الجثة مسجاة على ظهرها ترتدي ملابسها كافة، وبجوارها جواز سفر يخصها، يحمل اسم كورتيليا مولر، من مواليد 1956 من ألمانيا، وعثر بجوارها على حبل تم استخدامه في الانتحار، وتبين من المعاينة المبدئية أنها انتحرت أول من أمس. كما توصلت الجهات الأمنية إلى أن الجثة التي عثر عليها أمس، أمام شاطئ منطقة الهلال لسائحة روسية (35 عاماً)، وأنها كانت في رحلة غوص في منطقة شدوان، وتم الإبلاغ عن اختفائها منذ يومين.

طباعة