ماليزي يهجر زوجته «الشيطانة»

هجر ماليزي زوجته، بعد أن أقنعه وسيط في أحد المعابد بأنها شيطانة تريد قتله. ونقلت صحيفة ستار، أمس، عن الزوجة التي عرفت نفسها باسم لوه قولها إن زوجها الذي يعمل مديراً لأحد المصانع يريد الطلاق الآن، ويرفض مقابلة ابنيهما، خشية أن تستغلهما زوجته في قتله. ونقل عن لوه قولها في مؤتمر صحافي في كوالالمبور «أبلغ الوسيط أيضاً زوجي بأنني ظللت أطلق عليه التعاويذ طوال السنوات الـ15 الماضية». وتابعت «رفض أن يأكل أو يشرب في المنزل، لأنه اعتقد أنني سممت الأكل».

وذكرت لوه أن الوسيط يعاني ديوناً طائلة، ومن المرجح أنه يستغل زوجها الذي سحب كل مدخرات ابنيهما قبل أن يهجر أسرته. وعادة ما يلجأ الماليزيون إلى طلب المساعدة من معالجين ووسطاء روحيين وسحرة، يمارسون الطب لحل المشكلات الشخصية ومشكلات العمل. لكن البلاد شهدت زيادة مستمرة في بلاغات عن الغش والانتهاكات الجنسية، ما دفع الحكومة إلى أن تعلن أنها ستطرح مشروع قانون هذا العام يقضي بأن يكون المعالجون الروحيون مسجلين لدى وزارة الصحة.

طباعة