20 سنة سجناً لـ «مدمن ألعاب كمبيوتر» قتل والدته

حكم على شاب كوري جنوبي بالسجن 20 سنة، لإقدامه على قتل والدته التي تذمرت من إدمانه ألعاب الكمبيوتر. وأفادت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية «يونهاب»، بأن محكمة محلية قررت سجن الشاب أوه (22 عاماً) 20 سنة، على الرغم من أن الادعاء العام طالب بتطبيق عقوبة الإعدام. واعتقل الشاب بعدما ضرب والدته حتى الموت عندما كانت نائمة في منزلهم، إثر توبيخه لأنه مدمن ألعاب الكمبيوتر، واستخدم بطاقة اعتماد أمه بعد قتلها لشراء لعبة فيديو، وتوجه إلى مقهى حيث لعب على الكمبيوتر.

وذكر في الحكم أن المتهم «ارتكب جريمة غير أخلاقية لا تحتاج إلى أي تفسير». ولكنها لم تحكم بالإعدام لأنها أخذت في الاعتبار وضع الشاب العقلي «الهش والمرتبك». ويخضع الشاب لعلاج طبي حالياً.

طباعة