لحم الكلاب وجبة روّاد الفضاء الصينيين

 

وجهت منظمة لرعاية الحيوانات مقرها هونغ كونغ، أمس، انتقادات لبرنامج الفضاء الصيني بسبب تقديم لحم الكلاب لرواد الفضاء. وكشف يانغ ليوي، أول رجل فضاء صيني، في سيرته الذاتية، أخيراً، أن لحم الكلاب كان يقدم ضمن نظام حمية غذائية خاصة لرواد الفضاء عند استعدادهم للقيام بمهام فضائية. ووجهت منظمة «أنيمالز آسيا» للرفق بالحيوان ومقرها هونغ كونغ، أمس، انتقادات حادة بسبب ما أعلنه يانغ، الذي حقق إنجازاً تاريخياً عندما قام بالطواف في المدار حول الأرض بمركبة الفضاء «شينتشو 5» في أكتوبر .2003 وقالت المتحدثة باسم المنظمة إرين فينغ «هناك مخاطر صحية كثيرة للغاية ترتبط بتربية وذبح واستهلاك الكلاب. آمل أن يضع فريق الفضاء الوطني هذه المسائل في الاعتبار». وأوضحت «هناك عدد كبير من الأمراض يرتبط بتجارة لحم الكلاب مثل الكوليرا وداء الكلب، ويمكن أن تنتقل هذه الأمراض إلى البشر». وأضافت «نعتقد أيضاً أنه في بعض المناطق يقوم التجار باستخدام غاز السيانيد لتسميم الكلاب قبل بيعها في سوق اللحوم». وذكرت مؤسسة منظمة «أنيمالز آسيا» غيل روبنسون، أنه ينبغي على برنامج الفضاء أيضاً أن يضع في اعتباره «القسوة الرهيبة» التي تمثلها سوق الكلاب، حيث تواجه الحيوانات «أياماً من الرعب قبل أن تقتل بشكل مروع ووحشي». وانتشر استهلاك الكلاب منذ قرون في الصين، ولا سيما في المناطق الريفية، على الرغم من الخطوات الرسمية التي اتخذتها الحكومة أخيراً للحد من الظاهرة.

 

طباعة