السجن لشاب ترك جثة جدته في المشرحة لأكثر من عام في هونج كونج

قضت محكمة في هونج كونج اليوم بسجن مراهق بعد أن ترك جثة جدته في المشرحة لأكثر من عام بسبب خسارته الأموال الخاصة بتكاليف الجنازة في لعب القمار.

وتلقى لاي تشون ( 19 عاما) العاطل عن العمل منحة مالية من الحكومة قدرها حوالي 1400 دولار لتغطية تكاليف جنازة جدته التي توفيت في أغسطس 2008، وقامت على تربيته منذ أن بلغ 11 عاما.

وعلمت المحكمة أن تشون خسر كل ما لديه من مال في لعبة قمار بدلا من دفع تكاليف الجنازة، بينما بقيت جثة جدته في مشرحة حكومية لأكثر من عام إلى أن قامت وزارة الرعاية الاجتماعية في المدينة  بدفنها في أغسطس 2009 .

وأقر تشون بالسرقة في جلسة استماع سابقة، وأرسل اليوم إلى مركز احتجاز حيث من المتوقع أن يقضي ستة أشهر خلف القضبان.

طباعة