تستفيق أثناء تجهيزها للدفن

يبدو أن امرأة كولومبية تم اعتبارها خطأ في عداد الموتى قد تسببت لأحد مجهزي الموتى للدفن، أو الحانوتي، في أكبر صدمة في حياته المهنية حتى الآن أمس الأول الثلاثاء، وذلك عندما استفاقت من سبات عميق بينما كان يحضرها للدفن.

وقال الرجل :"فوجئت بأن المرأة تحرك يدها وتتنفس". وأكد  حسب وسائل إعلام كولومبية أمس، أن هذه هي المرة الأولى في حياته المهنية، التي امتدت 18 عاما، التي يعيش فيها مثل هذه اللحظات المرعبة.

وكانت المرأة قد نقلت يوم الاثنين الماضي للمستشفى حيث شخصت حالتها بما يعرف بتصلب الأنسجة المتعددة، ثم اعتقد الأطباء أن جميع مؤشرات الحياة لدى المرأة توقفت قبل أن يعلنوا وفاتها.

وقال الطبيب المعالج إن الموت الظاهري للمرأة استمر عدة ساعات.

طباعة