يقتحم سجناً للاستمتاع بـ«لحظات حب» مع صديقته

غالباً ما نسمع عن أشخاص يقتحمون منازل أو مصانع أو حتى حانات، ولكن الجديد في ألمانيا هو رجل اقتحم «سجناً». وقالت مصادر الادعاء العام، أمس، في مدينة بيلفيلد بولاية شمال الراين ويستفاليا، إنها حركت دعوى قضائية ضد الرجل بتهمة «خرق سلامة مكان».

ووفقا للتقارير الإخبارية فإن الرجل (33 عاماً) اقتحم السجن حيث كان يرغب في زيارة صديقته المحتجزة داخله، وتسلق الرجل سور السجن البالغ ارتفاعه نحو ثلاثة أمتار أملاً في الفوز بـ«لحظات حميمية» مع صديقته، لكن السلطات علمت بالأمر وألقت القبض على الرجل الذي سيضطر إلى البقاء في السجن بدلاً من دخوله بشكل اختياري.

طباعة