3 مراهقات يعذبن خمسينياً

عذبت ثلاث فتيات فرنسيات رجلاً (55 عاماً) بأفظع أنواع التعذيب، ليمنحهن الرقم السري لبطاقة الائتمان الخاصة به بدعوى حاجتهن إلى التسوق. وقالت صحيفة لوموند أمس، إن الفتيات اللاتي تبلغ أعمارهن 14 و15 و17 سنة على التوالي، وينتمين إلى مدينة غرينوبل جنوب شرق فرنسا اعترفن بالواقعة، وتم نقلهن إلى سجن الأحداث ريثما يقدمن للمحاكمة بتهم الابتزاز وممارسة التعذيب الوحشي.

وأضافت الصحيفة أنهن لم يظهرن أي نوع من الندم على فعلتهن، وكل ما صدر عنهن أنهن أردن التبضع فحسب. وأوضحت الصحيفة أن الفتيات الثلاث ضربن الرجل على رأسه بمطرقة، وطعنه بسكين كان معهن، وخلعن ملابسه ليطفئن في ظهره سجائر مشتعلة، ثم ختمن جولتهن الوحشية بقلب مسكنه رأساً على عقب.

طباعة