سعودية تقطع 1500 كلم لتخطب لزوجها

لم تكتف سيدة سعودية، تقطن محافظة عنيزة في منطقة القصيم (وسط السعودية)، بالموافقة فقط على زواج زوجها، وإنما أصرت على الذهاب إلى بيت الزوجة الجديدة في مدينة ظهران (جنوب غرب البلاد) وتقدم شبكة الخطوبة لضرتها الجديدة بنفسها.

وشكر العريس بندر ناصر المرزوق (40عاماً) زوجته الأولى على موقفها "النبيل والشجاع"، مؤكداً أنها لم تبد أي معارضة أو تذمر بل كانت أول المباركين.

وقال المرزوق لصحيفة محلية "إنها لم تكتف بالموافقة فقط بل إنها لما علمت بتردد وتخوف الزوجة الجديدة التي تقطن محافظة ظهران الجنوب ألحت على الذهاب إليها لإقناعها وبالفعل توجهنا سوياً بالسيارة من القصيم إلى منطقة عسير قاطعين أكثر من 1500 كلم".

وأضاف المرزوق انهما خلال توقفهما في محافظة خميس مشيط في طريقهما إلى منزل أهل العروس، قامت زوجته بشراء شبكة الخطوبة بنفسها وكأنها واثقة من نفسها في إقناع الخطيبة والشريك الجديد لهما في حياتهما.

وتابع "ان زوجته طلبت الاجتماع بالعروس لإقناعها بخصال زوجها وأمضت ليلة من أجل ذلك وفي اليوم التالي قدمت لها شبكة الخطوبة وتم عقد النكاح".

طباعة