دي كابريو مُنهك سينمائياً

يعتزم الممثل الأميركي الشهير ليوناردو دي كابريو، تقليص أعماله بشكل كبير خلال العام الجاري، بسبب شعوره بالإنهاك الشديد من مشروعاته السينمائية الأخيرة. وقال دي كابريو في تصريح صحافي «المشروعات السينمائية الأخيرة أنهكتني جدا، كما أنني لا أعلم بعد ما سأفعله في الخطوة المقبلة». وأضاف بطل الفيلم الأميركي الشهير «تايتانيك» هذا العام سيكون العام الذي سأهتم فيه بنفسي، فأنا عمري 35 عاما، وأخذت في الفترة الأخيرة الكثير من الأشياء على محمل الجد». وذكر دي كابريو، المرتبط بعارضة الأزياء بار رافايلي، أنه يعمل بشكل متواصل منذ بلوغه سن السابعة عشرة، كما أنه يشعر بقلق كبير عندما يفكر في جدول مواعيده الخالي. يذكر أن دي كابريو شارك أخيرا في فيلمي «شاتر أيلاند» و«إنسيبشن».

طباعة