«تايمز سكوير».. للمشاة فقط

ستبقى جادة برودواي الشهيرة في نيويورك، مخصصة للمشاة عند ساحة «تايمز سكوير»، بعد تجربة استمرت سنة على ما أعلن رئيس بلدية نيويورك مايكل بلومبرغ، الذي قال مازحاً «حصلنا على نقد جيد وحققنا نجاحنا الخاص في برودواي»، في إشارة إلى حي المسارح الغنائية في المدينة. ومنذ العام الماضي تجري البلدية اختباراً يقضي بإغلاق الجادة أمام حركة السيارات وفتحها أمام المشاة فقط واضعة مقاعد، ما أثار استحسان السياح. وشكل ذلك تبدلاً كبيراً لهذا الحي الذي يشهد عادة زحمة سير خانقة وتكتظ أرصفته بالزوار. وأظهرت دراسات استشهد بها رئيس بلدية نيويورك أن التجربة كانت ناجحة لدى سكان المدينة، وأدت إلى خفض عدد حوادث السير في وسط مانهاتن مع تحسين حركة السير. وقال بلومبرغ، «اللافت أن يؤدي إغلاق شارع إلى تحسن السير، وهذا ما حصل فعلاً».

وقالت مسؤولة النقل في المدينة جانيت صديق خان، التي تقف وراء هذه الفكرة، «مع هذه الساحة العامة نعيد رسم قلب نيويورك».

طباعة