«البولشوي» في كوبا


عاد أعضاء من فرقة البولشوي الروسية للباليه إلى كوبا، لأداء عروض لأول مرة منذ 30 عاماً. وقال مسؤول روسي، أول من أمس، إنه من المرجح جداً أن تعود الفرقة بالكامل إلى الجزيرة في المستقبل القريب. وسيؤدي ستة راقصين من فرقة «بولشوي» عروضاً اليوم مع فرقة الباليه الوطنية الكوبية، في برنامج مفعم بقطع كلاسيكية من بينها «بحيرة البجع» و«جيزيل». ورقص أعضاء البولوشوي آخر مرة في كوبا في عام 1980 في مهرجان هافانا الدولي للباليه. وقالت الراقصة إيلينا أندرينكو في مؤتمر صحافي، «هؤلاء الذين جاؤوا إلى هنا أخيراً يتذكرون كوبا بحنين كبير».

طباعة