فروق لغوية

-- الخدْع والكيد: أن الخدع هو إظهار ما ينطق خلافه، سواء أراد اجتلاب نفع أو دفع ضر، ولا يقتضي أن يكون بعد تدبر ونظر وفكر، أما الكيد فلا يكون إلا بعد تدبر وفكر ونظر، ولهذا قال أهل العربية: الكيد التدبير على العدو وإرادة إهلاكه، وسميت الحيل التي يفعلها أصحاب الحروب بقصد إهلاك أعدائهم مكايد لأنها تكون بعد تدبر ونظر.

-- الخسوف والكسوف: الغالب نسبة الكسوف إلى الشمس والخسوف إلى القمر، وعليه جرى قول جرير:

والشمس كاسفة ليست بطالعة تبكي عليك نجوم الليل والقمر.

وقد يطلق الكسوف عليهما معاً، وكذا الخسوف.

طباعة