حسين الجسمى سفيرا للنوايا الحسنة

أعلن المطرب  حسين الجسمي مساء أمس  أنه اختير سفيرا للنوايا الحسنة لـ"امسام"، المراقب الدولي الدائم بالمجلس الاقتصادي والاجتماعي التابع للامم المتحدة. وقال الجسمى  إنه "سيتم الإعلان رسميا عن اختياره سفيرا للنويا الحسنة خلال حفل "هلا فبراير المقرر اقامته بعد غد الجمعة فى الكويت والذي سيتم نقله عبر عديد من القنوات العربية".

وأضاف "أنا فى غاية السعادة لهذا التقدير" ، مشيرا إلى أن "الأعمال الخيرية هى أول إهتماماته فى الوقت الحالي".

 يذكر أن الفنان الإماراتى حسين الجسمى من مواليد 25 أغسطس 1979 وهو ملحن فى الأصل. وبدأ الجسمي مشواره الفني في عمر السابعة عشرة بالأغاني الشعبية والوطنية وطرح ألبومه الأول عام 2002.

طباعة