طبيب جاكسون لن يسلّم نفسه

لن يسلم طبيب مايكل جاكسون الذي رحل في يونيو الماضي نفسه الى سلطات لوس أنجلوس، على ما كان أعلن محاميه الخميس، في حين لن يوجه اليه القضاء أي تهمة، وكان من المتوقع ان يسلم الطبيب نفسه الى السلطات أمس على ما أشار محاميه، مستبقاً احتمال توجيه تهم لموكله في إطار قضية وفاة ملك البوب من جرعة مفرطة من الأدوية. ويأتي هذا التطور بعد يوم من مفاوضات جرت الخميس بين القضاء ومحامي الدفاع بشأن احتمال اعتقال موراي وتوجيه التهم إليه. ووفق الصحافة الاميركية، يمكن أن يتهم الطبيب بالقتل غير المتعمد. وتوفي جاكسون في سن الـ50 بسبب أزمة قلبية ناجمة عن تناول جرعة مفرطة من الأدوية. وأقر موراي على الدوام بأنه حقن جاكسون قبل ساعات من وفاته بمادة بروبوفول المخدرة التي أدت الى موته. لكنه قال انه اشترى البروبوفول بعد إصرار ملك البوب الذي كان يستخدمه منوماً. وتوفي جاكسون بعد 20 دقيقة في أثناء تغيب موراي لدقائق عدة.

طباعة