زينة الشوارع والإضاءات تشيع الفرح والبهجة

دبي تتزين بالأنوار في المهرجان. من المصدر

تتزين دبي، لتبدو بأبهى حلة في مهرجان دبي للتسوق الذي انطلق في 28 يناير الماضي، ويستمر حتى 28 فبراير الجاري، ويمكن للجميع أن يستمتعوا بمشاهدة الشوارع، وهي تكتسي الألوان الزاهية التي تنتشر على جنبات الشوارع الرئيسة والجسور والأنفاق، والتي تبعث على الفرح والبهجة، ويخال للناظر أنه يعيش عرسا رائعا.

وتنتشر عشرات الآلاف من الأضواء المتلألئة، المنتشرة في كل مكان بألوان مختلفة ورائعة، إضافة إلى أعلام ولافتات تحمل أسماء الرعاة الرئيسين للمهرجان، وهناك عبارات تعبر عن شعار مهرجان دبي للتسوق، وكذلك الحدث التسويقي «مهرجان دبي للتسوق.. روائع وتسوق بلا حدود»، إلى جانب إضاءات تعبر عن حقيبة التسوق والأشكال التي صممت بطريقة إبداعية، وتم تزيين معظم الطرق والشوارع الرئيسة ومداخل المدينة والمرافق العامة في دبي ومعظم المناطق الرئيسية، لترسم لوحة فنية تسهم في إضفاء أجواء احتفالية مبدعة على ليالي مهرجان دبي للتسوق .2010

وقال منسق العمليات اللوجستية في مؤسسة دبي للفعاليات والترويج التجاري جاسم المرزوقي، «نحرص في كل عام على تزيين دبي بأفضل التصاميم والإبداعات الخاصة بالتزيين، سواء كانت ضوئية أو لافتات وأعلاماً، حيث نوزع الزينة على الشوارع الرئيسة والمرافق العامة في إمارة دبي، تعبيراً بسيطاً عن مدى الترحيب العميق بزوار المهرجان الذين يأتون من مختلف دول العالم، وقد وزعنا الأعلام ومواد الزينة في مختلف أنحاء الإمارة والشوارع الرئيسة، مثل: جسر آل مكتوم وشارع الشيخ زايد وشارع وجسر المطار وشارع الضيافة، وكذلك الرقة والمرقبات ونفق وشارع بني ياس والسيف، ومنطقة زعبيل وجسر مركز دبي التجاري العالمي، ودوار الساعة ومواقع عديدة أخرى». وأضاف المرزوقي «تم تزيين جذوع النخل على الطرقات والشوارع الرئيسة بتشكيلة متنوعة من الأشكال المضاءة ذات الألوان الزاهية، وكذلك في الأنفاق وحول الدوارات، وعلى الشوارع الرئيسة أيضا».
طباعة