لاوس تنظّـم مهرجـاناً للأفيــال

أفيال في محميّة طبيعية للحفاظ عليها من الانقراض. رويترز

قالت تقارير لوسائل إعلام رسمية، أمس، إن لاوس تعتزم استضافة مهرجان للأفيال الشهر المقبل، في إطار تدعيم التقدير المحلي للكائنات المعرّضة للانقراض.

وأفادت صحيفة «فينتيان تايمز» بأنه من المقرر إقامة مهرجان الأفيال لعام ،2010 ويحضره 50 فيلاً يومي 20 و21 فبراير المقبل في قرية فينجكيو في منطقة هونجسا في إقليم سايابولي.

وقال جيليس ماورر، مدير منظمة «إليفانت آسيا»، وهي منظمة للحفاظ على الأفيال مقرها لاوس وتدعم تنظيم المهرجان السنوي، «المهرجان وسيلة مهمة لجعل السكان المحليين والزوار يطّلعون على محنة الكائنات المعرضة لخطر الانقراض». وأضاف «هذا العام ننسق مع حملة التهريب غير القانوني للحياة البرية في لاوس، من أجل تركيز الضوء على الحاجة إلى حماية الكائنات في البلاد من الانقراض». ويُعد هذا رابع مهرجان للأفيال في لاوس منذ بداية تنظيمه في .2007 وسيتضمن أنشطة عدة ومسابقات للأفيال.

طباعة