رئيس الحكومة المصرية يعلن زواجه من خبيرة تكنولوجيا معلومات

أحمد نظيف و زينب زكي

في سابقة هي الأولى من نوعها، أعلن الدكتور مجدي راضي، المتحدّث باسم مجلس الوزراء في مصر،أمس أنه سيتم خلال شهر فبراير المقبل عقد قران رئيس الحكومة الدكتور أحمد نظيف على زينب زكي، نائب رئيس هيئة تنمية تكنولوجيا المعلومات في وزارة الاتصالات المصرية.

وكان نظيف وزيرا لهذه الوزارة قبل تعيينه رئيسا للحكومة العام 2004، وعرف عنه شغفه بالتكنولجيا الرقمية والانترنت مما جعل الاعلاميون يطلقون على حكومته بمجرد تكليف الرئيس مبارك له بتشكيلها "حكومة دوت نت".

زوجته القادمة تشاركه هذه الاهتمامات، فقد أشرفت على مبادرات الترويج لمصر كمركز إقليمي لصناعة تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات والإشراف على تخطيط وتنفيذ عدد من الأنشطة التسويقية المختلفة مثل المعارض والمؤتمرات وغيرها من الأنشطة الترويجية.

وشغلت زينب زكي (40 عاما) مناصب هامة بالوزارة نظرا لتمتعها بمهارات إدارية وقيادية متميزة إلى جانب قدرتها على إقامة علاقات قوية مع الشركات متعددة الجنسيات، مثل مايكروسوفت وإنتل وأوراكل وآي بي إم وغيرها، ويحسب لها أنها كانت من المجموعة التي استطاعت تحفيز قادة هذه الشركات أمثال «بيل جيتس» رئيس شركة مايكروسوفت و«جون تشامبرز» رئيس شركة سيسكو و«كريج باريت» رئيس شركة إنتل علي زيارة مصر والتعرف على تجربتها في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وتوفيت زوجة الدكتور نظيف السابقة وأم أولاده عن عمر يناهز 57 عاما في شهر مايو من العام الماضي بعد صراع مع المرض.

يذكر أن أحمد نظيف رئيس الحكومة من مواليد الاسكندرية 1952، وعندما تولى رئاسة الحكومة، أصبح أصغر رئيس لها في تاريخ مصر.وشملت الترشيحات الدكتور نظيف خلال السنوات الماضية لخلافة الرئيس مبارك، لكنه قليل الخوض في السياسة، خصوصا أنه من التكنوقراط وليست له خلفية سياسية.

طباعة