جناح لملابس ماريا كاري

أثبتت المغنية الأميركية ماريا كاري (39 عاما) أن التكاليف الباهظة لا تمنعها من تنفيذ جميع رغباتها. إذ حجزت جناحا خاصا لملابسها في أحد الفنادق الفاخرة الذي أقامت فيه مع زوجها في لاس فيغاس. وذكرت تقارير إخبارية على شبكة الإنترنت أن العاملين في الفندق اندهشوا، لأن كاري لم تسمح، حتى لزوجها نيك كانون (29 عاما)، بمشاركتها في جناحها الخاص، وحجزت ثلاثة أجنحة، أحدها لها والثاني لزوجها والثالث لملابسها ومتعلقاتها الشخصية.

طباعة