عرافة تخدع أهالي قرية بترك حليهم الذهبية في جرة كي تتحقق كل أمانيهم

 تمكنت عرافة من الاستيلاء على الحلي الذهبية التي يمتلكها أهالي قرية في كمبوديا بعد أن أقنعتهم بتركها داخل جرة لمدة 15 يوما كي تتحقق كل أمانيهم عندما يفتحون الجرة ثانية بعد انقضاء المدة.

وأفادت وسائل الاعلام المحلية اليوم  أن الشرطة ألقت القبض على بون سري نيانج بعد أن تمكنت من خداع جميع أهالي قرية تتبع مقاطعة كاندال قرب العاصمة بنوم بنه .

ووجهت لها تحذيرا بعدم تكرار خدعتها ثانية.غير أن صحيفة "كمبوديا ديلي " أشارت إلى ان القرويين خاب أملهم عندما اكتشفوا أن المنجمة استبدلت حليهم التي لا تتجاوز قيمتها مئتي دولار بحلي مزيفة من القصدير. وقال قائد شرطة المقاطعة إن الشرطة حذرت المنجمة من أنها ستعتقل حال كررت خدعتها.

وقال با سوم إيث قائد الشرطة "هذا الضرب من (الخداع) السحرية يستخدم لخداع البسطاء من الأميين خاصة من الذين يؤمنون بالعرافات". وتعتنق الغالبية العظمى من سكان كمبوديا الديانة البوذية ويسود فيها الاعتقاد في السحر والقوى الخارقة للطبيعة.

طباعة