فتى يمزق جسد طفل انتقاماً من والدته

كشفت تقارير صحفية اليوم، أن صبياً مصرياً مزق جسد طفل انتقاماً من أمه المطلقة التي أعلن والده رغبته في الزواج منها.

وأشارت التفارير إلى أن الفتى، البالغ من 15 عاماً، قال في اعترافاته إنه عاتب والده الذي أصرّ على رغبته وانفصل عن أمه ليتزوج الأم المطلقة، ما دفع الفتى إلى تهديدها بتشويه وجهها بماء النار وخطف طفلها (5 سنوات) ومزقه بمشرط جراحي.

ولم يكتف بهذا بل وضع حجراً كبيراً على صدره وتركه بمنطقة زراعية وهرب، إلا أنه لم يمت وانكشفت الجريمة.

وتم العثور على الطفل في حالة حرجة حيث كان مصاباً بجرحين قطعيين بالرقبة والبطن وخروج الأمعاء ووجود حجر على صدره.

واعترف الفتى بعد القبض عليه بجريمته، وقال إن "أم الطفل خطفت أباه لدرجة أنه طلق والدته ليتزوجها فقرر الانتقام منها وخطف الطفل وحاول قتله".

طباعة